السلطات البرازيلية تتهم نيمار ووالده بالاحتيال الضريبي

مصدر الصورة AP
Image caption ينكر نيمار ارتكاب أي مخالفات.

اتهم المحققون في البرازيل نجم كرة القدم الشهير نيمار ووالده بالتهرب والتحايل الضريبي.

وجاء قرار الاتهام الرسمي بعد ان أدلى نيمار بأقواله في محكمة إسبانية تنظر في دعوى قضائية تتعلق بمخالفات مزعومة تتعلق بصفقة انتقاله إلى نادي برشلونة الإسباني عام 2013.

واتهم المحققون في البرازيل وإسبانيا النجم الشهير وأسرته ونادي برشلونة بالكذب بشأن القيمة الإجمالية لصفقة انتقال اللاعب من نادي سانتوس البرازيلي.

وكانت السلطات البرازيلية قد جمدت في شهر سبتمبر/أيلول الماضي أرصدة تقدر بـ 47 مليون دولار لنيمار أثناء استمرار التحقيقات في القضية.

وينفي نيمار وأسرته ارتكاب أي مخالفات.

كما ينفي رئيسا نادي برشلونة الحالي والسابق ارتكاب أي خطأ، في شهادتيهما أمام المحكمة في مدريد.

وقال نادي برشلونة إنه دفع لنادي سانتوس البرازيلي 57 مليون يورو مقابل نقل نيمار، البالغ من العمر 23 عاما، وتسلم والداه 45 مليون يورو من الرسوم.

ولكن محققين يدعون أن الرسوم التي دفعت كانت نحو 83 مليون يورو، وأنه كان يجب على نادي برشلونة دفع 13 مليون يورو لسلطات الضرائب

وجاء في بيان أصدره النادي الاثنين أنهما أعادا ما ذكراه في المحكمة العام الماضي، من أن برشلونة لم يرتكب خطأ، مضيفا "أنهما غير قلقين، وواثقان من العدالة."

وكان صندوق استثمار برازيلي هو من لفت إلى القضية، وهو يمتلك 40 في المئة من حقوق اللاعب البرازيلي الرياضية.

وادعى الصندوق إنه تضرر ماليا بسبب نقل نيمار بسبب إخفاء جزء من رسوم النقل.

المزيد حول هذه القصة