فان خال يستبعد تفاوض يونايتد مع مورينيو لخلافته

مصدر الصورة PA
Image caption فان خال (يمين) ومورينيو في صورة جمعتهما في 2014

قال لويس فان خال، مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، إنه لا يصدق التقارير التي أفادت بأن ناديه يستعد للتعاقد مع جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي السابق لخلافته في منصبه.

وقال مورينيو، الذي أقيل من تدريب تشيلسي في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، إنه "عائد قريبا" بعد أن كشفت تقارير أن ممثلين له أجروا مفاوضات مع يونايتد.

وقال فان خال "حين يُكتب عني مثل هذا الهراء، فإنني لا أعتقد أن هناك علاقة بالفعل بين جوزيه مورينيو ويونايتد".

ويستضيف تشيلسي فريق يونايتد اليوم ضمن مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأنهت إقالة مورينيو (53 عاما) من تشيلسي الفترة الثانية له في تدريب الفريق.

وفي تصريح لصحيفة "ميل أون صنداي"، قال البرتغالي "إنني أقول دائما إنني بحاجة للمنافسة، احتاج للمنافسة كل أسبوع. بالتأكيد سأعود قريبا".

وتعرض فان خال لضغوط في "أولد ترافورد" بعد تعثره في الموسم الثاني له مدربا لمانشستر يونايتد، إذ أثار أداء الفريق تحت قيادته هذا الموسم انتقادات متكررة.

ورغم خسارة الفريق أمام ستوك سيتي في 26 ديسمبر/ كانون الأول الماضي وساوثهامبتون في 23 يناير/ كانون الثاني، فقد تحسن أداء الفريق ونجح في الفوز بثلاثة أهداف نظيفة على ستوك سيتي يوم الثلاثاء الماضي.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الخامس في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز، متخلفا بخمس نقاط عن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

ومازال هناك عام آخر قبل انتهاء عقد فان خال (64 عاما). وقد أكد في نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي رغبته في البقاء حتى نهاية عقده.

وأضاف "لا يمكن أن أصدق (التقارير بشأن مورينيو) لأنني شاهدت ماذا كان يحدث في الشهرين الماضيين وسيكون من الصعب لي ولزوجتي وأبنائي وأحفادي وأصدقائي أن نتأقلم مع هذا الأمر. هذا هو عالم كرة القدم هذه الأيام. إنه أمر مؤسف، لكن هذا هو الحال".

ويصر مورينيو، الذي تولي الإدارة الفنية لفريقي انترميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني منذ انتهاء فترة تدريبه الأولى لتشيلسي عام 2007، على بقاء أسرته في إنجلترا.

وقال "في هذه اللحظة لا أعلم إلى أين ستأخذني كرة القدم، لأنه في (عالم) كرة القدم لا تعرف (مصيرك) مطلقا. لكن بالنسبة للعائلة، فإن منزلنا سيكون في لندن".

المزيد حول هذه القصة