الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يحقق في هتافات عنصرية في دوري الأبطال للنساء

مصدر الصورة Getty
Image caption غائيل إنغانامويت سجلت هدفا في ضربات الترجيح

فتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تحقيقا في مزاعم بأن جمهور فريق فرانكفورت أطلق هتافات عنصرية ضد لاعبة فريق روزنغادرد، في مباراة من ربع نهائي دوري الأبطال.

وجاء في تقرير الحكم أن لاعبة الفريق السويدي، غائيل إنغانامويت تعرضت لهتافات عنصرية، وهو ما جعل الحكم توقف المباراة حتى تعيد النظام في الملعب.

وفاز فريق فرانكفورت بضربات الترجيح، وسينظر الاتحاد في القضية يوم 5 أبريل/ نيسان.

وقالت لاعبة المنتخب الانجليزي وفريق روزنغارد، أنيتا أسانتي بشأن القضية: "إذا كان الهتاف عنصريا، فالأمر مؤسف فعلا".

وأضافت أن "قرار الاتحاد الأوروبي النظر في القضية إيجابي، ويعني أنهم يأخذون الأمر بجدية، ولا يريدون ذلك أن يتكرر في مباريات النساء".

وقالت أسانتي أنها لم تتعرض شخصيا للإساءة، وإن لاعبة المنتخب الكاميروني إنغانامويت ولاعبة البرازيل مارتا تعرضتا للتصفير في الشوط الثاني في ألمانيا، بسبب مهارتهما، ولم أعلم أن الأمر فيه عنصرية إلا لاحقا.

ولم تعلم أسانتي أيضا أن مارتا اشتبكت مع أحد المشجعين.