اتحاد كرة القدم الاسترالية يدين لافتة مناهضة للمساجد

مصدر الصورة ALLSPORT Getty
Image caption رُفعت اللافتة أثناء مباراة بين فريقي كولينغوود وريتشموند

أدان اتحاد كرة القدم الاسترالية مشجعين رفعوا لافتة مناهضة للمساجد أثناء مباراة في مدينة ملبورن أمس.

وحملت اللافتة - التي رُفعت أثناء مباراة بين فريقي كولينغوود وريتشموند - علامة جبهة القوميين المتحدة، التي تنتمي لليمين المتطرف في أستراليا.

وقد أُزيلت اللافتة من الاستاد، وأُبعد المشجعون المسؤولون عن رفعها.

وفي السابق، شهد اتحاد كرة القدم الاسترالية خلافات تتعلق بالعنصرية بسبب صيحات استهجان على نطاق واسع ضد لاعب من السكان الأصليين.

وقال جيلون ماكلاتشلان رئيس الاتحاد إن اللافتة كانت "مثيرة للانقسام وتنم عن الجهل ومسيئة للغاية".

وأكد إيدي ماكغوير رئيس نادي كولينغوود أنه "سقم حتى الموت" من استغلال البعض للرياضة لترويج "الكراهية الوضيعة".

وفي عام 2013، اعتذر ماكغوير بعد أن ألقى دعابة أثناء برنامج تلفزيوني حول لاعب من السكان الأصليين في استراليا يدعى آدم جوديز.

وقرر جوديز تعليق مشاركته في المباريات العام الماضي بعد تكرار تعرضه للاستهجان، وهو ما يقول إنه بدوافع عنصرية.

ويمثل المسلمون 2 في المئة من سكان استراليا.

وكشف استطلاع للرأي في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أن مسلمي استراليا يعانون من العنصرية أكثر بثلاثة أمثال متوسط ما تعانيه الجماعات العرقية الأخرى.

المزيد حول هذه القصة