دوري أبطال أوروبا: سواريز يقود برشلونة للفوز على أتليتكو بهدفين لهدف

مصدر الصورة AP
Image caption سواريز أحرز الهدف الثاني لبرشلونة من ضربة رأسية رائعة لينقذ فريقه من فخ التعادل

نجح لويس سواريز مهاجم نادي برشلونة الأسباني في تحويل تأخر الفريق بهدف إلى الفوز بهدفين مقابل هدف على ضيفه اتليتيكو مدريد في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

وسجل فرناندو توريس هدف التقدم لاتليتكو في الدقيقة 25 من الشوط الأول من المباراة، قبل أن يتلقى طردا بعدها بعشر دقائق ليكمل الفريق الضيف المباراة بعشرة لاعبين.

وبعد أن أهدر برشلونة العديد من الفرص أدرك سواريز التعادل من مسافة قريبة في الدقيقة 63 وبعدها سجل هدف الفوز بضربة رأس في الدقيقة 74 ليمنح أفضلية لحامل اللقب في مباراة الاياب التي ستقام الأسبوع المقبل على ملعب فيسنتي كالديرون.

وشهدت بداية المباراة أداء قويا من اتليتكو ونجح توريس في تسجيل الهدف الأول والوحيد لفريقه من تمريرة مميزة للاعب كوكي نجح المهاجم الأسباني المخضرم في وضعها بين ساقي حارس برشلونة مارك اندريه تير شتيغن.

وواصل الفريق الكاتالوني هجومه على اتليتيكو حتى نجح سواريز في إحراز هدف التعادل من تمريرة للمدافع الأيسر جوردي البا المنخفضة من مسافة قريبة، وواصل مهاجم منتخب اوروغواي هوايته في ممارسة هز الشباك وهذه المرة بضربة رأس من تمريرة عرضية لداني الفيس مسجلا الهدف الثاني وسط فرحة غامرة من جماهير برشلونة.

واعترف سواريز بتأثير طرد توريس في الشوط الأول، قائلا "بالتأكيد طرد (لاعب) في الشوط الأول ستؤثر على المباراة، ويكون هذا التأثير أكبر حينما يكون اللاعب (المطرود) لاعبا كبيرا."

وأضاف: "الجميع يعرفون حجم (توريس)، لكنه ارتبك مخالفتين خشنتين. لقد كان أمرا مؤسفا، كنت أود أن ألعب المباراة مع فريق كامل العدد (حتى النهاية)."

لكن المدير الفني لفريق اتليتكو دييغو سيميوني أعرب عن غضبه لعدم توقيع العقوبة بحق سواريز بعد تعديه مرتين ضد لاعبي اتليتكو، إحداهما بحق خوانفران، والأخرى بعيدا عن الكرة ضد فيليب لويس.

وقال سيميوني: "كانت هناك أكثر من حالتين ارتكب سواريز فيها أخطاء. لا يمكن أن أعبر عما يدور في ذهني، لكنني لست غاضبا من فرناندو (توريس) بكل تأكيد."

واعتبر سيميوني أن الفرصة لا تزال سانحة لفريقه للتعويض في مباراة الإياب، وقال "لا يزال بإمكاننا التعديل. لقد كان لديهم (فريق برشلونة) فرصة لتسجيل هدف آخر وهم أكثر منا بلاعب لكنهم لم يسجلوا، وهذا يمنحنا الأمل والثقة. الجولة الثانية (مباراة الإياب) سوف تكون مباراة رائعة".

المزيد حول هذه القصة