سيب بلاتر "عرض على رئيس بوروندي منصبا في الفيفا"

مصدر الصورة EPA AFP
Image caption عرض بلاتر على نكورونزيزا تولي منصب في الفيفا مقابل استقالته من رئاسة البلاد

قال سيب بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، إن السلطات السويسرية طلبت منه عرض منصب على رئيس بوروندي بيير نكورونزيزا في محاولة لتخفيف أزمة سياسية في الدولة الأفريقية.

وقال بلاتر، في كتاب جديد، إنه عرض على نكورونزيزا منصب سفير الفيفا لكرة القدم مقابل تنحيته عن منصبه.

ورفض نكورونزيزا العرض وفاز بفترة رئاسة ثالثة أثارت جدلا واسعا.

وأكدت وزارة الخارجية السويسرية أنها سعت إلى طلب المساعدة من بلاتر لكنها نفت أن تكون قد سعت من أجل استقالة نكورونزيزا.

وقالت في بيان : "كانت النية هي الإسهام في طرح حل سلمي لمنع الأزمة الراهنة في بوروندي".

وقدم بلاتر استقالته من رئاسة الفيفا العام الماضي بعد أن طالت المنظمة اتهامات بالفساد.

"دول أخرى"

وقدم العرض لنكورونزيزا في مايو/أيار العام الماضي بعد فترة قصيرة من بدء الاحتجاجات في بلاده.

واستشهد بلاتر في كتابه بقوله : "اقترحت على الرئيس إن كان ذلك في مصلحته أو مصلحة بلاده، فإن الفيفا قد تعينه سفيرا لكرة قدم في أفريقيا أو العالم".

لكن نكورونزيزا رفض العرض وبدلا من ذلك أعيد انتخابه في انتخابات قاطعتها أحزاب المعارضة الرئيسية التي رأت في ترشحه غير قانوني.

وبعد أشهر من الاضطرابات، قتل ما يزيد على 400 شخص فضلا عن فرار عشرات الآلاف من البلاد.

وقال مكتب نكورونزيزا لبي بي سي إن الرئيس البوروندي بالفعل حصل على عرض من بلاتر الذي كان متوليا رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم في ذلك الوقت والذي استعانت به الدول الغربية، بدون أن يسمي هذه الدول.

المزيد حول هذه القصة