حقائق وأرقام عن ليستر سيتي معجزة الدوري الانجليزي

مصدر الصورة Reuters
Image caption جماهير فريق ليستر سيتي تحتفل ببطولة الدوري

حقق فريق ليستر سيتي المعجزة وفاز بالدوري الانجليزي، قبل مبارتين من نهاية الموسم، بينما كانت الرهانات، في البداية، تضع احتمال تتويجه باللقب بنسبة 1 من 5 آلاف.

هذه معلومات عن هذا الفريق:

  • التطور من موسم لآخر

عندما انهزم ليستر أمام توتنهام بأربعة أهداف مقابل 3 يوم 21 مارس // آذار 2015 كانت تلك سابع مباراة يلبعها ليستر سيتي بلا فوز، وجعلتهم على بعد سبع نقاط من الهبوط إلى الدرجة الثانية، قبل تسع مباريات من نهاية الموسم الماضي.

ولكن ليستر فاز على ويست هام بهدف من أندي كينغ، وبدأ معركة البقاء في الدوري الانجليزي.

  • كيف تم ذلك؟

بدأ ليستر سيتي هذا الموسم على النهج الذي أنهى به الموسم السابق، إذ فاز، في أول مباراة، بأربعة أهداف لهدفين على ساندرلاند، وصعد إلى المركز الأول.

وبقي في الصدراة أسبوعين، قبل أن يتعادل في مباريتن متتاليتين أمام توتنهام وبورنموث، جعله ينزل إلى المركز الثالث.

وكان يتوقع أن يواصل ليستر سيتي هبوطه في ترتيب الدوري، ولكن ذلك لم يحدث أبدا.

ففريق الثعالب لم يهبط إلى مركز أدنى من السادس، قبل أن يتصدر الدوري مجددا في يناير/ كانون الثاني، بعد فوزه على توتنهام بهدف لصفر، ولم يتنازل عن العرش بعدها حتى النهاية.

وتمكن الفريق من الفوز بالدوري، قبل مبارتين من نهاية الموسم، ولكنه حتى وإن فاز بالمبارتين المتبقيتين سيكون الفاصل بينه وبين الملاحق أقل من الفارق الذي حققته الفرق الخمسة الفائزة بالدوري الانجليزي قبله.

ويرجع تتويج ليستر بالدوري باللقب أساسا إلى جهود هداف الفريق جيمي فاردي، ورياض محرز، الحاصل على جائزة أفضل لعب في الدوري الانجليزي، اللذين شكلا ثنائيا ذهبيا، وكانا وراء أغلب أهداف الفريق.

كما يرجع الفضل إلى المدرب، كلاوديو رانييري، الذي كان يعاب عليه تغيير تشكيلته باستمرار، عندما كان يشرف على فريق تشيلسي، ولكنه في فريق ليستر حافظ على تشكيلة أساسية واحدة طوال الموسم، وقلما أجرى تعديلات عليها.

  • هل يمكن أن تشتري النجاح بالأموال؟ ليس بعد الآن

منذ 21 عاما لم يفز بالدوري الانجليزي فريق من غير أرسنال، وتشيلسي، و مانشستر سيتي، ومانشستر يونايتد.

وكان من المستحيل أن تكسر هذه القاعدة في الفترة الأخيرة التي تعاظمت فيها إيرادات الرعاية التلفزيونية للمباريات فوصلت 5،136 مليارات جنيه استرليني.

ولكن ليستر سيتي أحدث المعجزة وكسر القاعدة.

  • ارفعوا رواتبهم

بينت الإحصائيات الأخيرة عن الرواتب التي تدفعها فرق الدوري الانجليزي الممتاز، والتي نشرتها مجموعة ديلوتس، المتخصصة في تدقيق ميزانيات الرياضة، الفارق الكبير بين رواتب فرق مثل ليستر سيتي، ووتفورد وبورنموث والفرق الكبرى في الدوري الانجليزي.

ورفع فريق ليستر حجم رواتبه من 36 مليون جنيه استرليني إلى 57 مليون استرليني، ولكنه مع ذلك فإن مجوع ما يدفعه من رواتب لا يتجاوز ربع ما أنفقه فريق مانشستر سيتي على الرواتب في الموسمين الماضيين.

  • أمام النخبة الأوروبية

وإذا كان فريق ليستر قارع فرق الدوري الانجليزي هذا الموسم وتفوق عليها، فماذا ستكون حظوظه في اللعب أمام أفضل الفرق الأوروبية في دوري أبطال أوروبا، الموسم المقبل؟

تضع الإحصائيات ليستر سيتي بعيدا عن إنجازات فرق أوربية مثل يوفنتوس أو باريس سان جيرمان، ناهيك عن بايرن ميونيخ.

آخر الفائزين بالدوري الممتاز لأول مرة

أصبح ليستر سيتي أول فريق يفوز، لأول مرة، بالدوري الانجليزي منذ 1978، عندما فاز به فريق نوتنغهام فورست، بقيادة براين كلاو.

وفي أهم البطولات الأوروبية، فاز العديد من الفرق بالدوري لأول مرة، ولكن آخر مرة حصل هذا في الدوري الإيطالي كان منذ 25 عاما.

  • ليستر على مواقع التواصل الاجتماعي

يجمع حساب فريق ليستر سيتي على موقع توتير 519 ألف متابع، أي أقل من حساب فريق أرسنال بنحو 7 ملايين متابع، وبنحو 2،7 مليونين متابع وبنحو 900 ألف متابع.

ولكن ليستر سيتي كان الأكثر انتشارا على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ بدء تنافسه على اللقب، وتفوق بكثير على منافسيه، خاصة بعد إعلان فوزه بالدوري يوم 2 مايو/ أيار.