يورو 2016: مشجعو المنتخب الانجليزي يشتبكون مع مشجعين محليين في مرسيليا

مصدر الصورة AFP
Image caption وقعت اعمال الشغب خارج حانة في مرسيليا اتخذ منها المشجعون الانجليز مقرا لهم

أصيب مشجع انجليزي واحد واعتقل آخر عقب اندلاع اشتباكات بين المشجعين الانجليز وشبان محليين في مدينة مرسيليا الفرنسية اضطرت الشرطة الى فضها باستخدام الغاز المسيل للدموع قبيل انطلاق مباريات البطولة الاوروبية لكرة القدم.

وكانت تقارير اولية ذكرت ان الشرطة اعتقلت مشجعين اثنين، ولكن الشرطة الفرنسية اعلنت لاحقا انها لم تلق القبض الا على مشجع واحد.

وقال ستيف نيل، وهو احد ضباط الشرطة الانجليز الذين انتدبوا للعمل في مرسيليا، إن "المواجهة" جرت بين شبان محليين من جهة وبعض من المشجعين الانجليز من جهة أخرى، فيما أكدت الشرطة الفرنسية أن الحادث الذي وقع فجر الجمعة جرى التعامل معه بسرعة.

يذكر ان الاشتباكات وقعت خارج حانة تقع في منطقة الميناء القديم في مرسيليا.

وذكر موقع "فرانس بلو" الاخباري أن الاشتباكات اسفرت عن اصابة 4 من عناصر الشرطة بجروح طفيفة فيما كانوا يحاولون تفريق المشجعين الانجليز، بينما قالت الشرطة إنها نجحت في استعادة الهدوء في المنطقة في حوالي الساعة الثانية والنصف بعد منتصف الليل وان اعمال الشغب لم تسفر عن اضرار مادية تذكر.

وقال نيل، المسؤول عن أمن المشجعين الانجليز في الدورة، لاذاعة بي بي سي الخامسة "حوالي منتصف الليلة الماضية وفعت مواجهة بين مجموعة من الشبان المحليين وبعض من مشجعي المنتخب الانجليزي، وتدخلت الشرطة المحلية بسرعة لفض الاشتباك مستخدمة الغاز المسيل للدموع لتفريق الشبان المحليين واخلاء الحانة."

واضاف "ان استخدام الغاز المسيل للدموع يعد امرا غير مألوف بالنسبة لنا نحن البريطانيين، ولكنه اسلوب دارج في دول القارة الاوروبية وبالفعل تمكنت الشرطة من اعادة النظام بسرعة."

المزيد حول هذه القصة