اعتقال 36 شخصا عقب أعمال شغب بمدينة ليل شمال فرنسا

مصدر الصورة Reuters
Image caption روسيا وانجلترا حذرتا بالاستبعاد من البطولة بسبب أعمال الشغب

اُعتقل 36 شخصا على الأقل عقب اشتباكات بين قوات الأمن الفرنسية ومشجعي المنتخب الانجليزي في مدينة ليل شمالي فرنسا.

وشهدت المدينة اشتباكات بين المشجعين الانجليز والمشجعين الروس استخدمت خلالها قوات الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل.

وكان المنتخب الروسي قد خسر أمام سلوفاكيا بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جرت في ليل بمنافسات المجموعة الثانية ببطولة كأس أمم أوروبا يورو 2016.

ويتوافد مشجعو المنتخب الانجليزي إلى المدينة لمتابعة مباراة فريقهم أمام ويلز في مدينة لانس القريبة.

مصدر الصورة AP

وقالت الشرطة إن الاعتقالات جاءت على مدار اليوم مضيفة أن 16 شخصا آخرين نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ويقول مراسل بي بي سي في ليل جيمس ريفيل إن قوات مكافحة الشغب اشتبكت مع الجماهير ومعظمهم من الانجليز.

وأضاف مراسلنا أن المشجعين الإنجليز كانوا ينشدون هتافات وأغنيات تسخر من رجال الشرطة مما أدى إلى تصاعد التوتر في المدينة.

وتأتي الاشتباكات استمرارا لأعمال العنف التي وقعت الأسبوع الماضي عقب مباراة منتخب انجلترا وروسيا.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قد حذر روسيا وانجلترا باستبعادهم من البطولة إذا تكرر الشغب من مشجعي الفريقين.

وعاقب الاتحاد الأوروبي روسيا بالاستبعاد، مع إيقاف التنفيذ، والغرامة بسبب شغب جماهيرها.

ورحلت فرنسا أربعة روس كان قد قبض عليهم في مدينة ليل بعد اشتباكات الأسبوع الماضي.

مصدر الصورة AP
مصدر الصورة AP

المزيد حول هذه القصة