سام كويري يخرج نوفاك ديكوفيتش من بطولة ويمبلدون للتنس

مصدر الصورة Reuters
Image caption سام كويري مصنف 28 عالميا

خرج نوفاك ديكوفيتش، المصنف الأول عالميا، من بطولة ويمبلدون للتنس، بعد خسارة صادمة أمام الأمريكي، سام كويري، المصنف 28 عالميا.

وهذه أول هزيمة للصربي حامل لقب ويمبلدون، في دورة كبيرة، منذ بطولة فرنسا المفتوحة عام 2015.

وكان ديكوفيتش يحلم في الفوز ببطولة ويمبلدون للمرة الثالثة على التوالي.

وقد فاز ديكوفيتش، البالغ من العمر 29 عاما، العام الماضي ببطولة أستراليا المفتوحة، وببطولة فرنسا المفتوحة هذا العام.

وكان يسعى ليكون اللاعب الثاني الذي يفوز بخمس بطولات متتالية.

وعبر كويري عن سعادته بهذا الفوز، قائلا: "إنه أمر رائع أن تفوز بهذا الشكل، خاصة هنا في ويمبلدون".

وأضاف: "لقد فاز علي بالمجموعات الأربع الأولى، ولحسن حظي فإن الأمطار أوقفت اللعب وتمكنت من استعادة إمكانياتي، وسأركز على المبارة التي سألعبها فقط، ولا أعرف حتى من سأواجه بعدها".

ويتميز كويري بالإرسال القوي نظرا لقامته الطويلة، ولكن لم يكن يخطر على بال المتابعين أنه سيفوز على ديكوفيتش، حامل اللقب.

وظهر ديكوفيتش على غير عادته منذ بداية المنافسة، ومع ذلك فاز بالمجموعات الأربع الأولى على كويري.

ولكن اللاعب الأمريكي تمكن من استعادة السيطرة على مجريات اللعب والفوز على ديوكوفيتش وإخراجه من البطولة.