هنري: المنتخب الفرنسي وحد الأمة

مصدر الصورة

أكد مهاجم المنتخب الفرنسي السابق تيري هنري أن المنتخب الفرنسي لكرة القدم قد وحد الامة بوصوله للدور النهائي في بطولة كأس امم اوروبا لكرة القدم التي تستضيفها فرنسا.

وأوضح هنري أن الفريق الحالي أعاد العلاقة بين المنتخب الوطني والشعب الفرنسي وهي العلاقة التي فقدت منذ نهائيات كأس العالم عام 2010 في جنوب افريقيا.

واحتل المنتخب الفرنسي المركز الأخير في مجموعته في نهائيات كأس العالم في جنوب أفريقيا وسط تمرد جماعي من اللاعبين مساندة للمهاجم نيكولاس انيلكا في مواجهة المدير الفني للفريق رايموند دومينيك.

وقال هنري لبي بي سي الرياضية "لقد أصبحنا نمتلك فريقا قويا مرة أخرى ويمكن للفرنسيين أن يعتمدوا عليه".

مصدر الصورة Getty

وأضاف "يمكنكم الان أن تشاهدوا ذلك إن الأمر يتخطى كرة القدم والرياضة".

وأوضح هنري ان العلاقة بين الفرنسيين والفريق الوطني لكرة القدم قد عادت مرة اخرى مضيفا أنه قبل 6 سنوات كان الجميع يسخرون من المنتخب الفرنسي بعد ما حدث في جنوب أفريقيا.

وقال إن الفرنسيين بحاجة للفوز بالبطولة الجارية في النهائية ليوضحوا للجميع كم تطوروا خلال الفترة الماضية.

وأكد هنري أن هجمات باريس الاخيرة وضعت جميع الفرنسيين خلف منتخب بلادهم بوضوح مشيرا الى أن الفريق تمكن من تحقيق الفوز في عدة مباريات في دور المجموعات بصعوبة بالغة لكن لم يتخل احد عن الفريق بسبب ذلك وواصلوا دعمه.