احتجاجات في ريو دي جانيرو لدى وصول الشعلة الأولمبية

مصدر الصورة Reuters
Image caption رئيس بلدية ريو دي جانيرو، إدواردو بايس، يحمل الشعلة في وسط المدينة

شابت مشاهد الفوضى وصول الشعلة الأولمبية مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية الأربعاء.

وتظاهر مئات الأشخاص الغاضبين من التكلفة العالية لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية، واستخدمت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل لتفريق المتظاهرين.

ووصلت الشعلة الأولمبية إلى ريو دي جانيرو على متن قارب بعد جولة استمرت ثلاثة أشهر في المدن البرازيلية.

وحمل رئيس بلدية ريو، إدواردو بايس، الشعلة في وسط المدينة.

لكن الصور التي التقطت في وقت لاحق أظهرت حشودا من الناس، بما في ذلك العديد من الأسر والأطفال والذين خرجوا لمشاهدة الشعلة، وهم يفرون خائفين من الشرطة.

وقالت الشرطة لوسائل الإعلام المحلية إن عددا من السكان رفضوا مغادرة إحدى حارات الطريق المخصصة لنقل الشعلة كما اتفق عليه في وقت سابق وسدوا الشارع في مكان واحد.

مصدر الصورة Getty
Image caption وصلت الشعلة الأولمبية إلى مدينة ريو دي جانيرو عن طريق القارب وكان في استقبالها البطل البرازيلي الحائز على الميدالية الذهبية في الألواح الشراعية لارس غرايل

وقالت الشرطة إنها اضطرت للتدخل لاحتواء الفوضى وفتح الطريق.

ويقول واير ديفيز، مراسل بي بي سي في البرازيل، إن هذا هو بالضبط ما كان يخشاه منظمو البطولة بعد انتقال الشعلة في البلاد سلمية.

ويوم الثلاثاء، ألقت الشرطة القبض على ثلاثة متظاهرين على الأقل في بلدة نيتيروي، عبر الخليج من مدينة ريو، خلال انتقال الشعلة هناك.

واستخدمت الشرطة رذاذ الفلفل واضطرت إلى إلغاء جزء من الخطة الموضوعة للتحرك بالشعلة.

وتعاني البرازيل من ركود اقتصادي عميق وأزمة سياسية كبيرة، ومن المتوقع أن يكون هناك مزيد من الاحتجاجات قبيل حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية يوم الجمعة.

ويقول المنظمون إن أكثر من مليون بطاقة دخول لم تبع حتى الآن.

المزيد حول هذه القصة