الانتخابات الأمريكية ومواقع التواصل الاجتماعي

يتوجه ملايين الناخبين الأمريكيين إلى صناديق الاقتراع في شتى أرجاء البلاد للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية. ومع احتدام المنافسة بين المرشحين للبيت الأبيض، دونالد ترامب وهيلاري كلينتون، انتشرت خلال الأيام الماضية هاشتاغات عدة على موقعي تويتر وفيسبوك للتعليق والتحدث عن الانتخابات.

وكان من أكثر الهاشتاغات تداولا هاشتاغ #Election2016 الذي حصد أكثر من نصف مليون تغريدة خلال الأسبوع الماضي.

مصدر الصورة Spredfast

أما باللغة العربية، فانتشر هاشتاغان هما #الانتخابات_الأمريكية و #الانتخابات_الأمريكيه الذين ظهرا في 5.2 ألف تغريدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية. ومن المتوقع أن يزداد التفاعل مع الهاشتاغين مع بدء عملية التصويت وحتى إعلان النتائج. كما ظهرت هاشتاغات أخرى بين مستخدمي موقعي فيسبوك وتويتر مثل #ترامب و #كلينتون. وظهر هاشتاغ #ترامب في 17.2 ألف تغريدة فيما ظهر هاشتاغ #كلينتون في 11.7 ألف تغريدة خلال الأسبوع الماضي.

مصدر الصورة Spredfast

وانتشرت الهاشتاغات في دول عدة مثل السعودية والإمارات ومصر وتونس والعراق. واستخدمت الهاشتاغات العربية في دول غربية أيضا مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا. وكان من بين الأمور التي شغلت اهتمام المستخدمين ما إذا كانت ستتغير سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط بعد الانتخابات. كما تحدث البعض عن خوفهم في حال تم انتخاب ترامب رئيسا للبلاد.

وظهر هاشتاغ #electionfinalthoughts أو "خواطر أخيرة بشأن الانتخابات (الأمريكية)" صباح الاثنين حيث استخدمه المغردون كوسيلة لمخاطبة الطرف الآخر ومحاولة إقناعهم بالتصويت للمرشح المفضل لديهم. وحصد الهاشتاغ أكثر من 500 ألف تغريدة خلال أقل من أربع وعشرين ساعة.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

وانتشرت هاشتاغات أخرى مثل #USA2016 و #USElection وغيرها من الهاشتاغات للتحدث عن انتخابات هذا العام.

واستخدم ترامب هاشتاغ #AmericaFirst أو "أمريكا أولا" في عدد كبير من تغريداته كما انتشر هذا الهاشتاغ بين مؤيديه بشكل واسع. وحصد الهاشتاغ أكثر من 200 ألف تغريدة خلال الأسبوع الماضي.

وأطلق مؤيدو كلينتون هاشتاغ #NeverTrump أو "أبدا ترامب" الذي حصد أكثر من 350 ألف تغريدة خلال الأسبوع الماضي. أما بالجهة المقابلة فقد أطلق معارضو كلينتون هاشتاغ #NeverHillary أو "أبدا هيلاري" حيث استخدم في أكثر من 400 ألف تغريدة خلال أيام.

مصدر الصورة Twitter

وأبدى العديد من المشاهير تأييدهم للمرشحين بطرق مختلفة. فمثلا قامت المغنية الشهيرة ليدي غاغا باستبدال اسمها على تويتر بعبارة #VoteHillary أو "صوت لهيلاري".

أما لاعب كرة السلة المشهور دينيس رودمان أظهر تأييده لترامب خلال تغريدة قال فيها إن المرشح الجمهوري صديقه وإن الولايات المتحدة لا تريد سياسيا آخر ليحكم بل رجل أعمال مثل ترامب.

مصدر الصورة Spredfast

أما على موقع إنستغرام فقام العديد من المستخدمين بنشر صور تظهر كلينتون وترامب وهما يخاطبان أنصارهما في جولتهم الأخيرة قبل بدء الاقتراع. وكان من بين الصور المتداولة صور للرئيس الأمريكي باراك أوباما وهو في تجمع انتخابي يدعو فيه الأمريكيين لاختيار كلينتون لتكون أول رئيسة للولايات المتحدة.

أما على موقع فيسبوك فقد قام المرشحون بنشر آخر أخبار حملاتهم الانتخابية على حساباتهم. وانتشرت على الموقع مواد مختلفة من صور وفيديوهات وعبارات من مؤيدي المرشحين تظهر سبب تصويتهم لمرشحيهم. وخلال الساعات الأخيرة قبل بدء التصويت، احتلت الانتخابات الأمريكية والقضايا المتعلقة بها اهتمام غالبية مستخدمي فيسبوك في الولايات المتحدة وحول العالم حيث كانت غالبية المواد المنشورة مساء الأثنين وصباح الثلاثاء متعلقة بالانتخابات. إضافة إلى ذلك جذبت هذه التعليقات تفاعلا كبير من الناس الذين عبروا عن آرائهم في المرشحين قبل ساعات من بدء التصويت.

مصدر الصورة Facebook
مصدر الصورة Facebook