مواقع التواصل حول العالم تركز على أحداث حلب

قضايا اليوم: استمرار الاهتمام بحلب ومتابعة عملية الإخلاء من حلب الشرقية، وهاشتاغ في السعودية بعنوان "وجه كلمة لأطفال سوريا في الشتاء".

#حلب

مصدر الصورة Getty Images

يستمر الاهتمام العربي والدولي عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالأحداث في مدينة حلب السورية.

ويُستخدم هاشتاغ يحمل اسم المدينة على نطاق واسع عبر موقع تويتر، إذ ظهر في نحو 700 ألف تغريدة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية، وفي أكثر من مليوني تغريدة على مدار الأربعة أيام الماضية.

وانتشر ايضا هاشتاغ يحمل اسم المدينة بالانجليزية على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية واستخدم في نحو 600 ألف تغريدة، وتعد أكثر البلدان استخداما له حول العالم بريطانيا، والولايات المتحدة، وتركيا، وماليزيا.

ويغرد النشطاء ووكالات الإعلام حاليا عبر هاشتاغ #حلب تطورات عملية إخلاء المدنيين والمسلحين من الأحياء الشرقية باتجاه إدلب.

واهتم نشطاء سوريون بما وصفوه بعرقلة لعملية الإخلاء، واستهداف بعض القوات الموالية للحكومة للحافلات.

مصدر الصورة Twitter

بينما يغرد عدد كبير من المستخدمين العرب معربين عن تضامنهم مع سكان حلب الباقين.

#كلمه_لاطفال_سوريا_في_الشتا

مصدر الصورة AFP
Image caption صورة من 2013 لطفل بمخيم للاجئين بمنطقة أعزاز الحدودية بسوريا

كما ظهر في السعودية هاشتاغ حمل عنوان "كلمة لأطفال سوريا في الشتاء"، تضامنا مع الأطفال في سوريا الذين يعيشون في ظروف سيئة وبدون مأوى خلال فصل الشتاء البارد.

مصدر الصورة Twitter

وكتب أحد المستخدمين: "عذرا لأطفال سوريا الذين لم يستطع أحد فعل شيء لمساعدتهم".

بينما كتب آخر: "أهل سوريا بين قسوة الشتاء وبرده وبين قسوة الحاكم وجنوده".

وورد على الهاشتاغ نحو ثلاثين ألف تغريدة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية.

مواضيع ذات صلة