هجوم لندن يسيطر على اهتمام مستخدمي تويتر حول العالم

trending tag

ضج موقع تويتر حول العالم بالهجوم الذي تعرضت له مدينة لندن يوم الأربعاء 22 مارس/آذار 2017.

#لندن

مصدر الصورة NIKLAS HALLE'N/GETTY IMAGES

أبرز الهاشتاغات التي ظهرت في العالم العربي لمتابعة تطورات الخبر كان هاشتاغ #لندن الذي ظهر في أكثر من 31 ألف تغريدة.

وتداول مستخدموا هذا الهاشتاغ تغريدات صادرة عن وسائل إعلام مختلفة، وكان الاهتمام الأكبر بالصور ومقاطع الفيديو ومقاطع البث الحي على الإنترنت من موقع الهجوم.

#البرلمان_البريطاني

مصدر الصورة Jack Taylor/Getty Images

ومع ظهور معلومات مفصلة عن الهجوم دشن مغردون عدداً من الهاشتاغات أبرزها #البرلمان_البريطاني و #هجوم_لندن و #بريطانيا_غير_امنة التي انتشرت على نطاق واسع في مصر والسعودية والكويت.

وعبر مغردون عن ردود فعلهم تجاه الخبر باستخدام هذه الهاشتاغات، مستنكرين الهجوم ومؤكدين تضامنهم مع الشعب البريطاني، كما كتب آخرون تعازيهم لذوي الضحايا.

وتساءل البعض منهم عن الجهة التي تقف وراء تنفيذ الهجوم، واتهم كثير منهم بعض الحكومات ووسائل الإعلام الغربية بالتحيز قائلين إنه "في حال ثبت أن منذ الهجوم مسلم فسيسمى بالإرهابي، ولكن إذا ثبت أنه غير مسلم فسيقال عنه أنه مريض نفسي".

واهتم آخرون بسلامة أسرهم وأصدقائهم في لندن وحاولوا الاطمئنان عليهم من خلال تويتر وفيسبوك، كما نشروا بيانات عن سفارات دول عربية مختلفة في لندن تنصح فيها رعاياها بالابتعاد عن الأماكن المزدحمة.

#PrayForLondon

مصدر الصورة TWITTER

وأما في بريطانيا فقد دشن مغردون عددا من الهاشتاغات أبرزها #PrayForLondon أي "صلوا من أجل لندن" و #WeStandTogether أي "نحن متضامنون" و #WeAreNotAfraidأي "نحن لسنا خائفين".

وتداول مغردون كانوا متواجدين قرب منطقة الهجوم صورا وتغريدات وثقوا فيها ما شاهدوه واصفين الهجوم بالـ "مرعب".

كما أثنوا بشكل كبير على الجهود التي بذلتها شرطة وهيئة إسعاف لندن والمارة الذين ساعدوا المصابين وطواقم الإنقاذ.

وأكدوا باستخدام هذه الهاشتاغات أن الهجوم لن يزرع الفتنة أو الخوف بين مواطني لندن بجنسياتهم المختلفة.

وفاق العدد الكلي للتغريدات التي وردت باللغة الإنكليزية مليون ومائتي ألف تغريدة.

مواضيع ذات صلة