مغردون سعوديون يطالبون بعلاوة سنوية

نعرض عليكم أكثر القضايا التي تداولها مستخدمو تويتر في العالم العربي على مدار اليوم الماضي.

#العلاوة_السنوية_مطلبنا

مصدر الصورة FAYEZ NURELDINE/Getty Images

دشن مغردون في السعودية هاشتاغ #العلاوه_السنويه_مطلبنا الذي طلبوا فيه من حكومتهم منحهم علاوة سنوية، قائلين إنها "من حق الموظف خاصة بعد انتهاء الأزمة الاقتصادية في البلاد".

وشجع مغردون على إعادة تداول الهاشتاغ مشيرين إلى أن "عدم منح الموظفين علاوة هذا العام يعني أنهم سيخسرون قيمتها لبقية حياتهم الوظيفية".

وقال بعضهم إن رواتبهم لم تعد تغطي إلا ضرورات الحياة اليومية، وقارنوا أوضاعهم المادية بأوضاع المسؤولين في المملكة الذي يحصلون على تعويضات مختلفة مثل "بدل السفر والسكن والعلاج" على حد قولهم.

لكن بالمقابل قال بعضهم إنهم يفضلون أن يتم تثبيتهم في وظائفهم كي يشعروا "بالأمان الوظيفي" بدلاً من منحهم علاوة سنوية.

وظهر هاشتاغ #العلاوه_السنويه_مطلبنا في أكثر من 50 ألف تغريدة.

#مش_عايزين_السيسي

مصدر الصورة BRENDAN SMIALOWSKI/Getty Images

وننتقل إلى مصر حيث تداول مغردون هاشتاغ #مش_عايزين_السيسي الذي انتشر على نطاق واسع بعد أن قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه لن يبقى في منصب الرئاسة إذا رفض المصريون استمراره.

جاء هذا خلال المؤتمر الوطني للشباب الذي جرى يوم الثلاثاء 25 نيسان/أبريل في محافظة الإسماعيلية، عندما سُئل السيسي ماذا ستكون ردة فعله في حال خسارته الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2018.

ونشر مستخدمو الهاشتاغ تدوينات عددوا فيها الأسباب المختلفة التي تدفعهم إلى دعم الهاشتاغ، ومن ضمن ما ذُكر "الغلاء والفساد والاعتقالات والديون و الأزمات و الخراب" على حد قولهم.

بينما برر آخرون ذلك بتغيب "الرؤية الاقتصادية والخطط الاستراتيجية" لدى السيسي، قائلين إنهم يرغبون انتخاب "رئيس مدني سياسي".

بالمقابل، انتقد بعضهم الهاشتاغ قائلين إنه من "المعيب" نشره على نطاق عالمي.

وفاق عدد التغريدات التي ظهر فيها هاشتاغ #مش_عايزين_السيسي 40 ألف تغريدة.

مواضيع ذات صلة