إعلان شركة زين الرمضاني يغضب السوريين

مصدر الصورة Twitter

لاقى إعلان رمضاني أطلقته شركة زين الكويتية للاتصالات ردود فعل غاضبة على وسائل التواصل الاجتماعي. ويتحدث الاعلان عن مكافحة الارهاب وعدم ارتباط "الفكر الارهابي" بالدين الاسلامي.

ويُظهر الفيديو مشهد تمثيلي للطفل السوري عمران دقنيش، أحد ضحايا القصف الروسي على حلب، وهو يدين الارهاب ويتحدث عن صفات النبي محمد كالتسامح وعدم إيذاء الآخرين.

ويظهر عمران مع عدد من ضحايا هجمات تنظيمات إرهابية.

وأغضب مشهد الطفل عمران العديد من النشطاء السوريين الذين انتقدوا زين قائلين إن عمران الحقيقي لم يستهدف من قبل الجماعات الإرهابية بل استُهدف من قبل الطيران الروسي في حلب في أغسطس آب من العام الماضي. وقال كثيرون إن الإعلان تجاهل ضحايا هجمات القوات الحكومية وحلفائها على المدنيين.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

وانتشر هاشتاغ #زين_تشوه_الحقيقة على تويتر حيث حصد أكثر من 18 ألف تغريدة منذ إطلاقه قبل حوالي يومين. وغرد الناشط السوري محمد الضاهر على تويتر: الطفل الحلبي "عمران" ضحية إرهاب بشار وبوتين ولا يمكن أن نسمح لشركة "زين" بأن تتلاعب بمآسينا وأن تعبث بالحقائق.

أما الممثلة السورية يارا صبري فغردت: إعلان زين هو تزوير للحقائق. #عمران الطفل السوري ضحية قصف الطائرات (إرهاب دولة) وليس إرهاب أفراد متطرفين أو تنظيم.

مصدر الصورة Spredfast
Image caption انتشر هاشتاغ #زين_تشوه_الحقيقة في دول عدة منها السعودية وسوريا والإمارات

وطالب العديد ومنهم المعارضان السوريان غسان ياسين وهادي عبدالله من شركة زين إيقاف عرض الإعلان والاعتذار من الشعب السوري.

مصدر الصورة Twitter
Image caption الناشطة السورية لينا الشامي تطالب شركة زين بالإعتذار من الشعب السوري.

وحصد الإعلان، الذي تتجاوز مدته أكثر من ثلاث دقائق، أكثر من 2 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب.

ولم تعلق شركة زين حتى الآن على الاتهامات والمطالبات بسحب الإعلان.

مواضيع ذات صلة