#السينما_في_السعودية "انتصار للوسطية أم مطلب ثانوي"

ما أن أعلنت وزارة الثقافة والإعلام السعودية الترخيص بفتح دور للسينما بداية من مطلع عام 2018 حتى تصدر #السينما_في_السعودية قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا في العالم مسجلا أكثر من 131 ألف تغريدة.

مصدر الصورة Getty Images

وقد أثار قرار السماح بفتح دور للسينما في المملكة، سجالا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ يدور الجدل حول القرار بين تيارين، الأول يصف القرار بأنه انتصار للحداثة والثاني يرى فيه مضيعة للأخلاق ومدعاة للاختلاط بين الجنسين.

ولطالما علق سعوديون آمالا بالسماح لعودة دور السينما للبلاد بعد عقود طويلة من المنع، منذ إعلان المملكة عن حزمة إصلاحات داخلية في إطار رؤية 2030.

ومن أبرز تلك الإصلاحات السماح للمرأة بقيادة السيارة والدخول للملاعب وإنشاء هيئة تعنى بالترفيه.

انتصار للوسطية

وينظر المؤيدون للقرار على أنه مبادرة للنهوض بالقطاع الفني في السعودية وخطوة نوعية في مسيرة الإصلاحات الاجتماعية.

وفي هذا السياق، غرد فهد الدغثير: "قرار عظيم ولو أنه تأخر كثيراً.. السماح لـ #السينما_في_السعودية لن يعني فقط عرض الأفلام الأجنبية بل نتطلع إلى تأسيس #صناعة_سينما سعودية كبرى للأفلام توظف الآلاف عطفاً على المواهب البشرية السعودية والقصص والروايات التي يزخر بها تاريخ بلادنا ."

وكتب صاحب حساب "@_32bo" تنتصر الوسطية بعودة السينما في السعودية فهي انتصار لكل سعودي محب للحياة."

وانتقد مغردون الفكرة السائدة بأن السينما مرادفة للفساد قائلين إنها "مجرد دور للعرض مثلها مثل شاشة التلفاز والكمبيوتر وأن العبرة بمحتواها وأنها سلاح للتوعية والتثقيف لو استغلت بشكل جيد."

غضب في أوساط التيار المحافظ

من جهة أخرى، وصف المعارضون القرار بأنه دعوة لتغريب المجتمع السعودي ونشر الفساد فيه.

وتداول بعض المستخدمين مقاطع لرجال دين سعوديين سبق بأن أفتوا بحرمة السينما واستغرب بعضهم سكوتهم عما يحدث الآن .

وعلى نفس المنوال، كتب المغرد أبو معاذ: "تتوالى قرارات تغريب البلاد وإفسادها بداية من تعطيل الهيئات ثم قرار قيادة المرأة ... واليوم يصدر قرار السماح باستخراج تصاريح دور السينما .. كلها تحمل الفساد العريض للبلاد والعباد ..."

وتساءل بعض المغردين عن آليات الرقابة التي ستخضع لها دور السينما حتى تستوفي المعايير الشرعية والاجتماعية التي فرضتها وزارة الثقافة .

مغردون "قرار لا يأتي في سلم أولويات المواطن السعودي"

على صعيد آخر، انتقد فريق ثالث من المغردين القرار برمته، قائلين إنه لا يأتي في سلم أولويات المواطن السعودي الذي يعاني جزء منه من البطالة ومن ضعف التعليم ومن أزمة السكن، وفق قولهم.

ووصف بعضهم القرارات الأخيرة بالهامشية وحثوا المسؤولين على تطوير المجال العلمي الذي من شأنه الرقي بالمجتمع ليلحق بركب الدول المتقدمة والمصنعة للتكنولوجيا.

وفي هذا الإطار غرد مجد قائلا :"... الانفتاح والتطور يتطلب مفهوما آخر للحرية ،لا يتعلق فقط بالسينما والموسيقى، بل يتعلق بكل جوانب الحياة، المعيشية والاقتصادية والتربوية والتعليمية.وكل شيء ينهض بالإنسان..."

#اقترح_اسم_فلم_سعودي

وأطلق مغردون سعوديون العنان لمخيلتهم، واقترحوا عناوين لأفلام يتمنون أن يشاهدوها عند افتتاح دور السينما، وذيلوا تغريداتهم بهاشتاغ #اقترح_اسم_فلم_سعودي الذي حصد أكثر من 20 ألف تغريدة.

واتسمت معظم التغريدات عبر الهاشتاغ بالطرافة.

السينما في السعودية.. تاريخ يعود إلى عقود

دشنت دور السينما في المدن الكبرى في السعودية قبل نصف قرن وكانت موجودة بشكل أساسي في الأندية الرياضية، إلا أنها منعت في نهاية السبعينات.

وبحسب صحف ومواقع إلكترونية سعودية فإن دور العرض السينمائية كانت تقتصر على الموظفين الأجانب في شركة أرامكو منذ الثلاثينيات، لكنها أتيحت للسعوديين في السبعينات.

وكانت العروض تقدم في بدء الأمر داخل الأندية الرياضية السعودية، دون تنظيم مسبق.

ومع بداية الثمانينات أغلقت الحكومة السعودية دور السينما لاحتواء غضب التيار الإسلامي بعد أحداث اقتحام الحرم المكي عام 1979.