جدل بين مستخدمي مواقع التواصل في لبنان حول تأزم العلاقة بين تيار المستقبل وحزب القوات اللبنانية

جدل واسع يدور في لبنان عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول العلاقة المتأزمة بين تيار المستقبل بقيادة رئيس الحكومة سعد الحريري من جهة وحزب القوات اللبنانية بقيادة سمير جعجع من جهة أخرى.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption صورة تجمع رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع

بدأ الجدل بعد تصريح الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري عبر قناة الجديد اللبنانية وحديثه عن وجود علامات استفهام كبيرة مع "القوات اللبنانية" بشأن الأداء الحكومي.

وذلك بالإضافة إلى سؤاله عن الذي حصل مع سمير جعجع خلال زيارته إلى السعودية قبيل ذهاب الرئيس الحريري إلى المملكة وتقديم استقالته.

رد القوات لم يتأخر، وجاء على لسان رئيس جهاز الإعلام والتواصل في "القوات اللبنانية" شارل جبور.

اعتبر جبور أن ما أدلى به الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري لـ"الجديد" عن القوات اللبنانية غير مقبول على الإطلاق.

وقال في تغريدة عبر تويتر: "كنا نتمنى عدم سماعه منه شخصياً، فلا هذه عادات القوات ولا شيمها، ومجرد توجيه الاتهام إلى القوات مرفوض ومردود لأصحابه، ومعلوم أن مواقف الحكيم نعم نعم ولا لا، وما يقوله في العلن أكثر بكثير مما يقوله في الاجتماعات المغلقة".

وأضاف جبور ردا على ما قاله الحريري خلال مقابلته التلفزيونية: "على حد علمي لم يطلب الحكيم أي موعد من الرئيس الحريري، ومن قال إن الحكيم يريد رؤية الشيخ سعد".

تداول اللبنانيون الخلاف بين الحريري وجعجع بشكل كبير عبر موقع تويتر ليصل عدد التغريدات حول هذا الموضوع إلى أكثر من 10 ألاف تغريدة، وكان هاشتاغ #بين_قريطم_ومعراب الأكثر استخداما.

هاشتاغ #بين_قريطم_ومعراب جاء دلالة على مكان إقامة كل من جعجع والحريري، فقريطم هومقر ومنزل رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري ومعراب هو مقر رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.

واستخدم بعض المغردين الهاشتاغ للسخرية من الجدل القائم بين "أصدقاء الأمس وأعداء اليوم" على حد قولهم.

مواضيع ذات صلة