الإحاطة بالقصر الرئاسي في #عدن تهيمن على اهتمامات المغردين

قضايا اليوم: الأزمة اليمنية والإحاطة بالقصر الرئاسي في مدينة عدن، وسعي روسيا لحل الأزمة السورية عبر إطلاق مؤتمر سوتشي (مؤتمر الحوار الوطني السوري)، والانتخابات الرئاسية المصرية.

الأزمة اليمنية

مصدر الصورة Getty Images
Image caption الأزمة اليمنية

نبدأ تقريرنا اليوم من اليمن حيث أحاط الانفصاليون في جنوب اليمن بالقصر الرئاسي في مدينة عدن عقب اشتباكات مع حلفائهم السابقين من القوات الحكومية.

ويعتقد أن رئيس الوزراء أحمد بن دغر وأعضاء في حكومته موجودون داخل مجمع القصر الرئاسي.

وتجلت ردود الفعل على الأزمة في جنوب اليمن بشكل واضح عبر مواقع التواصل الاجتماعي اذ ظهرت كلمة عدن في أكثر من 100 ألف تغريدة على مدار 24 ساعة الماضية، لتتصدر قائمة أكثر الكلمات تداولا على موقع تويتر في عدد من الدول العربية.

وتعددت الآراء حول الأزمة. فغرد مستخدم: "إن ما يجري في عدن سببه تواطؤ التحالف" بينما قال آخر: "ما يجري هو انتحار أخير للمجلس الانتقالي الجنوبي وكل من يدعمه ويقويه ضد الشرعية".

#سوتشي

ومن اليمن ننتقل إلى مؤتمر سوتشي (مؤتمر الحوار الوطني السوري)في روسيا.

ومع انطلاق المؤتمر أطلق المغردون هاشتاغ #سوتشي الذي تصدر قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في عدد من الدول العربية حاصدا أكثر من 12 ألف تغريدة عبر خلالها المستخدمون عن آرائهم المؤيدة والمعارضة للمؤتمر.

#انزل_شارك_صوتك_هيفرق

أخيرا نذهب إلى مصر حيث انتشر هاشتاغ #انزل_شارك_صوتك_هيفرق لحث المواطنين المصريين على التصويت.

وغلب استخدام الهاشتاغ من قبل المؤيدين لانتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة رئاسة ثانية.

إلا أن البعض استخدم الهاشتاغ للسخرية معتبرين أن نتيجة الانتخابات معروفة سلفا وأن التصويت أو عدمه لن يحدث فارقا.

وحصد #انزل_شارك_صوتك_هيفرق أكثر من 15 ألف تغريدة ليتصدر قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في مصر.