ما حكاية #بايع_الكليجا الذي أشعل تويتر في السعودية؟

تحول بائع كليجا في مهرجان الجنادرية بالسعودية إلى حديث الناس على مواقع التواصل الاجتماعي ، بعدما تصدر هاشتاغ #بائع_الكليجا قائمة الهاشتاغات الأكثر استخداما على مستوى العالم.

مصدر الصورة Twitter

فقد لفت البائع أنظار الناس بوسامته ما جعل متجره مقصدا لزائرات المهرجان اللاتي تسابقن على التقاط الصور له.

يذكر أن الكليجا هي واحدة من أشهر الحلويات الشعبية في السعودية وهي عبارة عن كعك محشو بالزنجبيل والقرفة وغيرها من المواد.

وظهر الشاب في مقطع فيديو وهو يحاول إخفاء وجهه بعدما تحلقت حوله الفتيات، فيما أعرب في مقطع آخر عن غضبه من المتطفلين بلوحة كتب عليها "اشتر بعدين صور".

وتراوحت آراء المغردين حول البائع الكليجا السعودي بين التهكم والإشادة. وفي الوقت الذي تغنت فيه مغردات بجمال الشاب، انتقد آخرون تصرفهن ووصفوه بالسطحي في حين اتخذ آخرون من السخرية وسيلة للتعبير عن آرائهم.

ورأى قطاع آخر من المغردين أن وسائل الإعلام المحلية تعمدت إثارة ضجة حول الموضوع للترويج لما أسموه بسياسة الانفتاح التي تبنتها الحكومة منذ مدة ، وطالبوا بعودة هيئة الأمر بالعروف والنهي عن المنكر.

وأعادت قصة بائع الكليجا إلى الأذهان، قصة الشاب الباكستاني أرشد خان الذي تحول من بائع شاي بسيط إلى عارض أزياء عالمي بعدما صورته صحفية وهو يزاول عمله في إسلام آباد .

وقد بلغ عدد التغريدات عبر هاشتاغ #بايع_الكليجا ما يربو على 100 ألف تغريدة في أقل من 24 ساعة.

مواضيع ذات صلة