مغردون: إحذفوا صفحاتكم الشخصية على الفيسبوك

قضايا اليوم: هاشتاغ عبر تويتر يطالب مستخدمي فيسبوك بحذف صفحاتهم الشخصية من على فيسبوك، وتفاعل مع عيد الأم في العالم العربي، واهتمام بزيارة ولي العهد السعودي إلى الولايات المتحدة ولقائه ترامب.

#DeleteFacebook

مصدر الصورة Getty Images

نبدأ اليوم تقريرنا بالهاشتاغ الذي انتشر عبر تويتر مطالبا مستخدمي فيسبوك بحذف صفحاتهم الشخصية على الموقع.

وتأتي المطالبات، التي انتشرت عبر هاشتاغ delete facebook أو إحذف فيسبوك، بعد تقارير تحدثت عن جمع شركة تسمى كامبريدج أناليتيكا Cambridge Analytica معلومات وبيانات من خلال فيسبوك أسهمت في فوز ترامب بالانتخابات.

وأثارت تلك التقارير جدلا حول خصوصية بيانات مستخدمي فيسبوك الشخصية.

وكان أحد المطالبين بحذف مستخدمي فيسبوك لصفحاتهم على الموقع هو بريان أكتون الذي كان أحد مبتكري تطبيق واتس اب للمراسلة قبل أن يشتريه فيسبوك.

وظهر الهاشتاغ المطالب بحذف فيسبوك في أكثر من أربعين ألف تغريدة على مدار أربع وعشرين ساعة الماضية.

#عيد_الأم

مصدر الصورة AFP

وننتقل إلى التفاعل مع عيد الأم في العالم العربي والذي يوافق الحادي والعشرين من مارس/آذار من كل عام.

وظهر هاشتاغ عيد الأم في قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا حول العالم صباح الأربعاء وورد عليه أكثر من مئة ألف تغريدة على مدار أربع وعشرين ساعة الماضية.

ووجه المستخدمون العرب رسائل شكر وتقدير لأمهاتهم عبر الهاشتاغ.

وننتقل إلى زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للولايات المتحدة ولقائه رئيسها دونالد ترامب.

#محمد_بن_سلمان_يلتقي_ترامب

مصدر الصورة Getty Images
Image caption ترامب اثناء لقائه مع بن سلمان

وتداول المستخدمون بصورة واسعة هاشتاغ #محمد_بن_سلمان_يلتقي_ترامب ليظهر في أكثر من أربعين ألف تغريدة على مدار أربع وعشرين ساعة الماضية.

كما ظهر هاشتاغ اخر لم يحظ بالقدر نفسه من الانتشار حمل عنوان #مبس_سبورة_ترمب يشير عبره مستخدموه إلى اللقطات التي صُورت خلال لقاء ترامب مع بن سلمان عندما عرض ترامب لوحة كتب عليها صفقات الأسلحة بين البلدين.

وعند عرض ترامب للوحة وضعها أمام بن سلمان، الأمر الذي رأى فيه المستخدمون إهانة لولي العهد السعودي.