مصريون يطالبون بـ #استقالة_اتحاد_الكرة بسبب الخلاف مع محمد صلاح

قضايا اليوم: مغردون مصريون يطالبون باستقالة اتحاد كرة القدم بعد تفاقم الأزمة مع محمد صلاح، وردود فعل على تقرير الأمم المتحدة عن الحرب في اليمن، ونشطاء يمنيون يتداولون #قضية_الطفلة_أصيلة_النهمي .

#استقاله_اتحاد_الكره_مطلب_شعبي

مصدر الصورة Getty Images

نبدأ تقريرنا اليوم من مصر حيث ظهرت مطالبات باستقالة اتحاد الكرة المصري على خلفية الخلاف مع اللاعب المصري ونجم ليفربول محمد صلاح.

وتداول مغردون داعمون لصلاح هاشتاغ حمل عنوان #استقاله_اتحاد_الكره_مطلب_شعبي ، وظهر الهاشتاغ في قائمة أكثر الهاشتاغات تداولا في مصر صباح الأربعاء.

وكان من بين من طالبوا باستقالة الاتحاد رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس.

كما غرد لاعب فريق الأهلي المصري شريف إكرامي برأيه في الخلاف بين صلاح والاتحاد.

بينما رأى آخرون أن صلاح يجب التعامل معه كما يتم التعامل مع الآخرين حتى وإن كان نجما كبيرا.

وكان صلاح قد اشتكى عبر مقاطع نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي من طريقة تعامل اتحاد الكرة مع رسائله ومراسلات المحامي الخاص به.

وتفاقمت الأزمة وخرجت العديد من التصريحات الإعلامية في الوسط المصري ممن يدعم صلاح في خلافه مع اتحاد الكرة، وممن يهاجمه لما وصفوه بعدم احترامه للاتحاد.

ويقول الاتحاد إن صلاح ووكيله هددا بالمطالبة باستقالة الاتحاد في حال عدم تلبية المطالب التي تتضمن تعيين حارس شخصي لصلاح، وعدم مطالبته بإجراء مقابلات صحفية.

كما نشر صلاح مجموعة فيديوهات يرد فيها على بيان الاتحاد.

اليمن و"جرائم الحرب"

مصدر الصورة Getty Images

وننتقل إلى قضية أخرى وهي الحرب في اليمن والتقرير الذي أصدره خبراء حقوق الإنسان بالأمم المتحدة الثلاثاء.

وجاءت ردود فعل على التقرير الذي خلص إلى أن مختلف أطراف النزاع في اليمن قد تكون ارتكبت جرائم حرب.

وانقسمت الآراء تجاه التقرير، فجاءت تغريدات الخليجيين من السعوديين والإماراتيين داعمة للتحالف، بينما جاءت تغريدات أخرى لتندد بدور التحالف في الأزمة اليمنية.

#قضية_الطفلة_أصيلة_النهمي

مصدر الصورة Twitter
Image caption صورة للطفلة تداولها المستخدمون

لا نزال في اليمن حيث يطالب نشطاء عبر #قضية_الطفلة_أصيلة_النهمي بتفعيل القوانين للحد من جرائم العنف ضد الأطفال التي تحولت إلى ظاهرة تقض المجتمع على حد وصفهم.

يأتي هذا بعد أيام من وفاة طفلة تدعى أصيلة جراء تعذيب والدها لها، بحسب ما ذكره نشطاء على تويتر.

وناشد المتفاعلون مع الهاشتاغ المنظمات الحقوقية بالتدخل لإنقاذ أخت أصيلة التي تعاني بدورها من تعنيف والدها.