مقلب تونسي ضد مرتضى منصور يشعل تويتر في مصر

عاد السجال الدائر حول مباراة الترجي والأهلي إلى الواجهة مرة أخرى، لكن هذه المرة عبر مستشار نادي الزمالك المصري مرتضى منصور.

مصدر الصورة Anadolu Agency

يأتي هذا بعدما تحول مقلب، نصبته قناة تونسية خاصة لرئيس نادي الزمالك المصري، إلى قضية شغلت الأوساط الإعلامية في البلدين.

تعتمد فكرة البرنامج التونسي على الاتصال بشخصيات مشهورة بهدف استدراجها في الكلام في موضوع معين لإضحاك الجمهور.

واتصل أحد معدي برنامج" أمور جدية" الترفيهي، بمرتضى منصور موهما إياه بأنه مسؤول في الترجي وسأله عن رأيه في حكم ذهاب مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ثم تحولت المكالمة إلى إطار ساخر استغل خلالها المذيع جهل ضيفه باللهجة التونسية واللغة الفرنسية.

ولم ينته الأمر عند هذا الحد، فقد أطل مرتضى منصور في مقطع فيديو وجه خلاله انتقادات للقائمين على البرنامج، متهما محاوره بمحاولة إحداث فتنه بين جماهير الأهلي والزمالك.

وطالب منصور السلطات التونسية باعتذار رسمي لافتا في الوقت ذاته إلى أن العلاقات بين الشعبين لن تفسدها مثل هذه السلوكيات السافلة، على حد تعبيره.

يذكر أن رئيس جمعية الصحفيين الرياضيين التونسيين، اعتذر لمرتضى والشعب المصري عن السلوك الذي وصفه بـ "الحقير".

وأعادت المكالمة الحديث عن واقع البرامج الترفيهية في تونس. فقد انتقد مدونون بعض القنوات الخاصة التي فشلت -برأيهم - في اختبار الحرية التي اكتسبتها من الثورة.

ويرى المدونون أن تلك البرامج تحاول إلهاء الشعب عن قضاياه الحقيقية بتسليط الضوء على كل ماهو تهريج لجلب أكبر نسبة من المشاهدين .

وانقسم رواد مواقع التواصل في مصر بين متضامن مع منصور ومنتقد له.

مواضيع ذات صلة