نشطاء المعارضة السورية ينددون باغتيال رائد الفارس ويتهمون "النصرة"

تفاعل عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع خبر مقتل المذيع السوري والناشط في حقوق الانسان رائد الفارس في أوساط نشطاء المعارضة السورية.

"رائد الثورة السورية"

مصدر الصورة Facebook Raed al Fares
Image caption رائد الفارس وسط الصورة

نبدأ اليوم تقريرنا من سوريا حيث ينعي نشطاء المعارضة السورية أحد أفرادها المعروفين وهو رائد الفارس المذيع والناشط في مجال حقوق الإنسان الذي قتل في مدينة كفر نبل بمحافظة إدلب بعد تعرضه لإطلاق نار.

وكان الفارس مذيعا معروفا حيث أسس إذاعة فريش المستقلة في مناطق سيطرة الفصائل المعارضة السورية.

ويتهم النشطاء جبهة تحرير الشام النصرة سابقا بإغتياله، إذ سبق وان اعتقلوه في 2016.

واتجه النشطاء والإعلاميون السوريون إلى منصاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لنعي فارس وللتنديد بما حدث له.

ونشر مستخدمون صورا للافتات اشتهر بكتباتها رائد في مدينته كفر نبل.

كما تداول المغردون لقطات من تشييع جثمانه.

وظهر اسم رائد الفارس في قرابة الألفي تغريدة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية.

مواضيع ذات صلة