#محمد_قرياني "يعيد إسرائيل إلى الوراء"

الجيش اللبناني والجيش الإسرائيلي وجها لوجه في كروم الشراقي في قرية ميس الجبل جنوب لبنان بعد الأحداث الأخيرة على الحدود اللبنانية.

#محمد_قرياني

مصدر الصورة Facebook @ali.houssam.ataya
Image caption الملازم أول محمد قرياني

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان فيديو لملازم أول في الجيش اللبناني يدعى محمد قرياني وهو يعترض على عدة نقاط زرع فيها الجيش الإسرائيلي الأسلاك الشائكة في قرية ميس الجبل الجنوبية.

وقام قرياني بإرجاع السلك الشائك إلى الوراء وصوب بندقيته باتجاه جنود الجيش الإسرائيلي، طالبا من جنوده تجهيز أسلحتهم في وضع إطلاق النار، مما أحدث توتراً واستنفاراً عسكرياً في المنطقة أدى إلى انسحاب الجيش الإسرائيلي إلى الوراء.

وتداول الناشطون الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل، مطلقين هاشتاغ #محمد_قرياني ونشروا صور الضابط اللبناني معتبرين أن ما قام به هو عمل بطولي.

وأطلق آخرون هاشتاغ آخر بعنوان #ترقية_لمحمد_قرياني طالبوا من خلاله قيادة الجيش بترقية الملازم محمد قرياني فكتب أحدهم قائلا " أقترح حملة على وسائل التواصل الاجتماعي لمطالبة قيادة الجيش بترقية الملازم محمد قرياني وتقليده وسام الشجاعة ليكون مثالاً لكل جيشنا البطل على الحدود".

وفي المقابل قارن بعضهم مشهد الضابط اللبناني على الحدود مع مشهد تخرج ابن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري من الكلية الحربية البريطانية.