نصرالله يمدح إيران وأفيخاي أدرعي يتهمها بـ "محاربة العالم السني"

أشعل خطاب الأمين عام لحزب الله حسن نصر الله، الذي ألقاه بمناسبة الذكرى السنوية الأربعين لقيام الثورة الإسلامية في إيران، مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان

#اربعون_ربيعا

مصدر الصورة Getty Images
Image caption الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله

وأطلق مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي عدة هاشتاغات بعد الرسائل والمواقف التي أطلقها الأمين العام.

وتصدر هاشتاغ #اربعون_ربيعا قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في لبنان حاصدا أكثر من خمسة ألاف تغريدة عبر من خلالها المستخدمون عن تمسكهم بهذه الثورة التي كانت تهدف إلى الدفاع عن الحق والوقوف في وجه الظلم والفساد، ولنصرة المظلومين والمستضعفين.

ووصف زعيم حزب الله ما يجري من 40 سنة إلى الآن بأنه حرب أميركية على الجمهورية الإسلامية وستستمر. واعتبر ان السعودية أداة في هذه الحرب وكذلك بعض دول الخليج، معتبرا الذين يحاربون إيران بالإعلام والسياسة والتكفير ينفذون مشروعا أميركيا على حد قوله.

وأضاف "عندما تشن على إيران الحرب فلن تكون لوحدها لأن مصير المنطقة وشعوبها بات مرتبطا بمصير هذا النظام المبارك".

ودشن الناشطون هاشتاغات أخرى نذكر منها #ان_مع_الصبر_نصرا و #نصرالله و #داعش حاصدين حوالي 15 الف تغريدة، عبروا من خلالها عن دعمهم للجمهورية الإسلامية وخيار المقاومة في مواجهة أي حرب مقبلة.

وفي المقابل رد المتحدث الرسمي للجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي على نصرالله قائلا :" خطاب نصرالله ترديد لنفس الشعارات إيران قوية ولإيران قائد لا مثيل له... فماذا بالنسبة للدور الإيراني المركزي الذي يتمثل في محاربة العالم السُّني واحتلال عدد من العواصم العربية ومحاولة فرض الهيمنة الشيعية من إيران الى العراق و سوريا مرورًا بلبنان واليمن"

وأضاف "نصرالله تجاهل عمدًا كم من العرب قتل النظام الإيراني فحرص على تأكيد ان إيران أقوى في لبنان مع حزب الله"