أزمة الملابس المستعملة في تونس
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بي بي سي إكسترا :أزمة الملابس المستعملة في تونس

طفت على السطح في الأيام الأخيرة أزمة حادة بين الحكومة التونسية وتجار الملابس المستعملة أو ما يطلق عليه بالعامية التونسية "الفريب".

حيث فجرت رغبة الحكومة في إجراء تعديلات على قوانين القطاع وتقليص وارداته، سيلاً من ردود الفعل الرافضة لهذا التوجه. ورأى المهنيون أن هذا الإجراء سيعرض 50 ألف عامل للبطالة القسرية.

المزيد في تقرير مراسلة إكسترا في تونس رجاء يحياوي.