حديث الساعة : التوجهات الاصلاحية في السعودية. دلالات وتحديات.
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

حديث الساعة : التوجهات الاصلاحية في السعودية. دلالات وتحديات.

في تصريحات وصفت بالجريئة تعهد ولي العهد السعودي بالعمل على عودة المملكة الى ما وصفه بالإسلام الوسطي المعتدل المنفتح على العالم وعلى جميع الاديان والتقاليد والشعوب. وأكد ولي العهد السعودي انه سيقود مملكة معتدلة ومتحررة من الافكار المتشددة تستجيب لتطلعات المجتمع السعودي الذي يغلب عليه الشباب. وتعهد الامير السعودي بالقضاء على بقايا التطرف وتدمير الافكار المدمرة بشكل فوري. ويرى مراقبون في تصريحات بن سلمان هجوما عنيفا على ما يوصفون بأصحاب الأفكار المتشددة في المملكة التي يغلب عليها التوجهات المحافظة . وقد شهدت السعودية في الأشهر الأخيرة بوادر انفتاح اجتماعي تمثل في السماح للمرأة بقيادة السيارة اعتبارا من حزيران/يونيو المقبل، كما أعادت بعض الحفلات الغنائية على شاشة القناة الرسمية الثقافية, كما ألمحت إلى إمكانية السماح بإعادة فتح دور السينما قريبا،.

= فإلى اي مدى يمكن أن تقود التوجهات الاصلاحية لبن سلمان المملكة العربية السعودية؟

= وما هي التحديات التي يواجهها هذا التوجه في ظل ما تتمتع به المؤسسة الدينية من نفوذ؟

هذه التساؤلات وغيرها نطرحها في حلقة هذا الاسبوع من برنامج حديث الساعة يوم الأربعاء بعد موجز أنباء السابعة مساء بتوقيت غرينتش.