توفير المياه... همٌ يومي للبعض

أعلنت وزارة المورد المائية في المغرب عن تراجع مخزون المياه في السدود بنسبة خمسة وأربعين في المئة. وأرجعت الوزارة السبب إلى انخفاض تساقط الأمطار وهو ما قد يجعل المغرب في مواجهة أزمة حادة للمياه.

المغرب ليس استثناءا في هذا، فالكثير من الدول النامية تواجه أزمات مياه تدفع المواطنين إلى الشرب من مياه الأنهار مباشرة.

إبراهيم عبد الوهاب مدرّس في مدرسة أهلية في قرية كوبارجو شمالي بنين، يتحدث لياسمين أبو خضرا عن معاناته اليومية لتوفير المياه لأسرته.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
إبراهيم عبد الوهاب مدرّس في مدرسة أهلية

ندرة الأمطار ليست السبب الوحيد لانخفاض منسوب المياه، فالحرب أيضاً تؤثر على مستوى استهلاك الناس للمياه وبالتالي على طريقة تعاملهم معها.

عفاف الأسعد من حماه في سوريا روت قصتها لياسمين أبو خضرا .

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
عفاف الأسعد من حماه في سوريا

ولكن ما هي أسباب معاناة معظم الدول النامية والعربية من أزمات مياه متتالية؟ الدكتور عاطف قبرصي أستاذ الاقتصاد في جامعة "ماكماستر" McMaster الأمريكية مجيباً ياسمين أبو خضرا.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
الدكتور عاطف قبرصي أستاذ اقتصاد

المزيد حول هذه القصة