أمازيغ مصر في واحة سيوة، بعيون هولنديّة.
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أمازيغ مصر في واحة سيوة، بعيون هولنديّة.

تعرّفوا على يورديا، المواطنة الهولندية التي تركت بلدها وانتقلت للعيش مع أمازيغ مصر في صحراء سيوة، حيث بنت منزلاً لها ولوالدتها، كما بنت مدرسة لتعليم أطفال الأمازيغ اللغة الإنكليزيّة.

في الفقرة أيضاً تحدّثنا الناشطة الأمازيغية مها الجويني عن واقع الأمازيغ في العالم العربي وعن علاقتهم بالدول التي يعيشون فيها، كما نسأل لماذا لا يعرف الكثير من العرب وخاصة في المشرق عن الأمازيغ وعن حضارتهم.

يمكنكم متابعة الحلقات كاملة على Youtube