أحزاب دينية ترتدي لباس المدنية في العراق
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أحزاب دينية تحاول استمالة الشباب بالتوجه المدني

أحزاب وتيارات سياسية عراقية لها طابع ديني أصبحت أسماؤها معروفة ومتداولة في الإعلام ومنها حزب الدعوة الإسلامية و الحزب الإسلامي العراقي وكذلك المجلس الأعلى الإسلامي.

ولكن الآن مع اقتراب موعد الإنتخابات الشهر المقبل فضلت بعض الأحزاب والتيارات أو الشخصيات المرتبطة بها اتخاذ طابع مدني عبر تغيير خطابها أو تحالفاتها أو حتى أسمائها.

ويأتي هذا التوجه بعد اتساع نطاق الحركات الشبابية التي ترفض تدخل الدين في السياسة وتدعو إلى دولة مدنية ما أجبر الاحزاب الدينية على تغيير مسارها لكسب اصوات الناخبين.

المزيد من التفاصيل في تقرير الصحفي أحمد فاضل من العراق .