“ماي كالي” المنصّة الوحيدة للمثليّين في الأردن
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

“ماي كالي” المنصّة الوحيدة للمثليّين في الأردن

"كنت أشعر بأنني المثلي الوحيد في العالم"، هذا ما يقوله خالد عبد الهادي في تعبيره عن أبرز الأسباب التي دفعته إلى إلى تأسيس منصة ”ماي كالي“ سنة 2007 وهي المجلّة الأردنية الوحيدة المتخصّصة في شؤون المثليّين جنسيّاً. رغم حجب موقع المجلّة الإلكتروني من قبل السلطات المحليّة لا تزال منصّة "ماي كالي" تصدر في الأردن.

نتعرّف في هذا الفيديو على تجربة خالد الذي قرّر أن يعلن عن ميوله الجنسيّة المثليّة في مجتمعه المحافظ.