المشهد مع وليم برنز
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

السفير والمفاوض الأميركي وليم برنز في المشهد

من المحادثات مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي برفقة رئيس وكالة الإستخبارات الأميركية جورج تنيت تبدأ مشاهد وليم برنز. يعود الى تلك اللقاءات مفنّداً أسباب فشل الوساطة الأميركية بين الطرفين آنذاك. كان هو من فاوض معمّر القذافي لوقف انطلاقة برنامج الأسلحة والنووية في ليبيا. يقول ل"المشهد" أنه كان يلتقي به في أماكن غريبة ومتعددة وبعد منتصف الليل كما يفضّل القذافي عادة.

وليم برنز هو من بين الشخصيات التي قابلت الوفد الإيراني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف سرّاً في البداية وعلناً الى أن تمكنت الولايات المتحدة وخمسة دول أخرى توقيع "الإتفاق النووي" مع ايران لاحقاً. وهو يبدي اليوم خشيته من إلغاء هذه الإتفاقية ومن اقتراب الولايات المتحدة وايران من احتمال التصادم عسكرياً.

من خلال عمله في روسيا سفيراً شهد على ضعف الجيش الروسي في حربه في الشيشان واستطاع أن يتعرف عن كثب على شخصية بوتين، فيصفها كما رآها. عمل برنز أيضاً سفيراً في الأردن في نهاية عهد الملك حسين ومع قدوم الملك عبدلله الثاني.

وليم برنز، دبلوماسي أميركي ورئيس مؤسسة كارنيغي.

في "المشهد" مع جيزال خوري

الإثنين الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش