جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أحلام الهجرة والتنازل عن الجنسية

واحد وسبعون في المئة من طالبات الجامعات في تونس يرغبن في الهجرة إلى بلد أجنبي مهما كانت لغته سواء بشكل شرعي أو غير شرعي ودراسة أخرى قالت إن ثلاثين في المئة من اطفال المدارس يحلمون هم الاخرون بترك بلادهم.

رغبة الشباب في الهجرة من بلادهم لا يقتصر على تونس. دراسة أخرى أجرتها منظمة العمل العربيه ومقرها القاهره اشارت إلى تزايد اعداد الشباب المصري الراغب في الهجره بنسبة تزيد على خمسين في المئة، تشمل الشباب من مختلف الفئات سواء كانت هذه الهجره شرعية أم لا.

ولا تتوقف المسألة عند هذا الحد. فقد تقدم اثنان وعشرون نائبا مصريا في البرلمان بطلب مناقشة قضية تنازل سبعمئة وخمسين شابا مصريا عن الجنسيه المصرية بواقع ثلاث وثمانين حالة في الشهر الواحد بهدف الحصول على جنسيه اخرى.

وقد أثار هذا التوجه مخاوف من حدوث خلل قد يترتب عليه فجوه في نسيج المجتمع المصري. دينا النجار التقت مجموعة من الشباب المصري وباحثين في مجال دراسات الهجرة وعلم الاجتماع لالقاء الضوء اكثر على هذا الموضوع.