جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"عيش وملح" في مواجهة التعصب

وسط الأحداث المتتالية التي تنم عن احتقان طائفي شديد في مصر قرر شابان مسيحيان وشابان مسلمان أن يتحركوا عكس التيار للعمل من أجل دعم قيم التعايش والتسامح بين ابناء الديانات المختلفة. فقاموا بتكوين حركة أسموها "عيش وملح"

"عيش وملح" وهي تعبير يقال بالعامية عند وصف روابط العلاقة القوية، هي نتاج التعاون المشترك بين هؤلاء الشباب و مجتمعهم المحيط، وتحقيق مساعيها من خلال العمل الاجتماعي الميداني. ويقوم اعضاء هذه المجموعة من مختلف الديانات بالتواصل بين من خلال شبكة الإنترنت، ومن خلال أحاديث مطولة وجريئة حول الثقافة والدين والسياسة. وتعتبر الحركة أن العمل الميداني المشترك هو الضامن لأهدافها عن طريق تقديم خدمة يستفيد منها أبناء الطوائف المختلفة .

نانسي إبراهيم تحدثت مع مؤسسي هذه المجموعة.