جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ثروات الزعماء..

مصدر الصورة Reuters

بعد ثمانية عشر يوما من الاحتجاجات والاعتصامات، وسقوط مئات القتلى وآلاف الجرحى في مصر، تحقق لملايين المتظاهرين طلبهم بسقوط النظام برئاسة حسني مبارك الذي استمر في الحكم لمدة ثلاثين عاما، ودفع الى التنحي تحت ضغط الثورة الشعبية. في الوقت نفسه، أعلنت عدة جهات في مصر وخارجها عن نيتها التقدم بطلبات رسمية إلى مؤسسات مصرفية عالمية وحكومات دول أجنبية للكشف على أرصدة الرئيس المصري حسني مبارك وأسرته وحصر ممتلكاتهم في الخارج بعد أن قدر البعض أن إجمالي قيمتها يصل إلى سبعين مليار دولار أمريكي.

استرداد الأرصدة وقيمة الأصول المملوكة لرؤساء وزعماء ومسؤولين سابقين في الخارج تحفه تعقيدات قانونية كبيرة ولكنه ليس مستحيلا لو توفرت الخبرة القانونية اللازمة وأيضا الإرادة السياسية التي تدعمها.

رضا الماوي يوضح لنا التفاصيل في هذا التقرير..