جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الترهيب ب"الأصابع الخارجية"

مصدر الصورة Science Photo Library

مصطلحات كالاصابع الخارجية والعدو الخارجي والاجندات الخارجية اصبحت مألوفة لدينا مؤخرا حتى انها اصبحت مادة للتندر بعد ان اضيفت لها حبوب الهلوسة في النسكافيه، والكنتاكي، والعصابة المندسة وغيرها من العبارات التي يرددها الزعماء في البلدان العربية التي تشهدت تحركات احتجاجية مطالبة بالتغيير.

في علم السياسة، يسمى هذا الاسلوب باستخدام فزاعة العدو الخارجي التي تستخدم للمحافظة على النظام الداخلي في اي بلد بغض النظر عن عيوبه، اذ ان ضرورة مواجهة ما يسمى بالعدو الخارجي تقتضي السكوت عن اي تجاوزات من قبل السلطات لحماية الامن واللحمة الداخلية. فما هي الاهداف التي من اجلها يستخدم النظام هذا التهديد الخارجي؟ منى با ناقشت تلك الأهداف مع المحلل السياسي احمد اصفهاني.