جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مشاعرك على لسانك

الحزن والشجن وخيبة الأمل وحتى الفرح أحيانا كلها مشاعر تختلج جميع الناس بلا استثناء. لكن الناس يختلفون في طريقة تعبيرهم عنها، أو حتى عدم تعبيرهم عنها. فالكثير منا يفضل أن يجعل مشاعره عالما خاصا به، ولا يحب إشراك الآخرين فيه.

غير أن جهازا جديدا اخترع في اليابان قد يغير من هذا الواقع في المستقبل. هذا الجهاز قادر على رصد المشاعر، ويبين للآخرين المزاج المتغير للشخص الذي يرتديه لحظة بلحظة سواء كان مرتاحا أم مستاءً، أو حتى منشغلا.

لكن هل نرغب حقيقة في الكشف عن مشاعرنا للجميع؟ وهل سيكشف مثل هذا الجهاز عن حقيقة كثيرا ما نتجاهلها و هي أننا لا نستطيع أن نخفي مشاعرنا بشكل كامل؟ قد تجدون الجواب على هذه التساؤلات في تقرير هالة صالح.