جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ما الذي ينتظره شباب فلسطين؟

مصدر الصورة AFPGetty Images

منذ عدة اشهر اندلعت الانفاضات الشعبية في غرب العالم العربي وتسربت إلى شرقه، فجلبت التغيير أو كادت؛ أنظمة سقطت وأخرى زعزعت كما دفعت أنظمة أخرى إلى إدخال تعديلات جذرية لاحتواء موجات الاحتجاج الشعبي. ولكن هناك بلاد أخرى لم يصل إليها ما يعرف بالربيع العربي. أي بكلام آخر، لم ينتفض شبابها. والحديث عن فلسطين.

يرى كثير من الفلسطينيين، خاصة من بين الشباب، أن جهودهم لإعادة توحيد الصف الفلسطيني باءت بالفشل بعد الخلافات التي تبعت التوقيع على اتفاق المصالحة بين حماس وفتح. رغم ذلم، لم يقم الشباب الفلسطيني بدورهم لإحداث التغيير في بلادهم، على غرار ما حدث في مصر وتونس مثلاً؟ فمنذ عدة اشهر اندلعت الانفاضات الشعبية في غرب العالم العربي وتسربت إلى شرقه، فجلبت التغيير أو كادت؛ أنظمة سقطت وأخرى زعزعت كما دفعت أنظمة أخرى إلى إدخال تعديلات جذرية لاحتواء موجات الاحتجاج الشعبي. لكن ليس في فلسطين. فهل استسلم شباب فلسطين فلإحباط؟

إبراهيم خضرا يناقش الأمر..