جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

خصوصية المشاهير

بمجرد أن يدخل المرء عالم الشخصيات العامة تتأثر الكثير من نواحي حياته الخاصة. فالمجلات والصحف لا تتابع الناحية العملية من حياته فقط، بل يهمها أيضا تفاصيل الحياة الشخصية لذلك الشخص.

ولا يتوقف الأمر عند هذا الحد، فالعديد من المقتنيات الشخصية للكثير من الشخصيات العامة تصبح معروضة للبيع بعد فترة من وفاتها. وقد تتضمن مذكرات خاصة أو رسائل وأشياء ذات طابع شديد الخصوصية. ويصرف بعض الناس مبالغ طائلة أحيانا لشرائها.

فما هي الحدود بين الاهتمام بالشخصيات العامة وبين التطفل على حياتها الشخصية؟ داليا محمد تحاول الإجابة على هذا التساؤل في تقريرها.