جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مقابلة مع بمنذر بلحاج علي، أستاذ القانون الدستوري في الجامعة التونسية

بدأت تبرز في الفترة الأخيرة قيادات سياسية من النساء منهن من يقدن حركات الاحتجاج وأخريات رشحن أنفسهن للانتخابات كما منهن من أصبحن زعيمات لأحزاب سياسية أيضا. ففي المغرب، انتخب أعضاء المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب، أمينة عامة للحزب، لتصبح أول امرأة ترأس حزبا سياسيا في تاريخ المغرب ويضاف اسمها إلى لويزة حنون زعيمة حزب العمال في الجزائر ومية الجريبي الأمينة العام للحزب الدميقراطي التقدمي في تونس، ووصال فرحة بكداش الأمينة العامة للحزب الشيوعي السوري.

وكون معظم زعيمات الأحزاب السياسية متركزات في دول المغرب العربي، يونس اتصل بمنذر بلحاج علي، أستاذ القانون الدستوري في الجامعة التونسية، وسأله عن أسباب هذا الأمر.