جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

البطالة: ثمن لا مفر منه؟

بعدما مر ما يسمى بالربيع العربي بدول عدة في المنطقة، بدات هذه الدول تشهد اضطرابات كثيرة، أثرت على نواح عدة من الحياة فيها. وقد تكون الناحية الاقتصادية الأكثر بروزاً بعد السياسية. ففي تونس ومصر مثلا تأثر قطاعا السياحة والاستثمار بشكل ملحوظ. أما في سوريا فقد أدت الأزمة السياسية والعقوبات الاقتصادية إلى تسريح عدد ليس بقليل من العمال في القطاعات الخاصة. أمر سبَبُهُ تشرحه لدينا وقاف "نور" التي تمتلك منشأة لصناعة الألبسة النسائية، لكنها اضطرت بعد أشهر من الاحتجاجات و العقوبات الاقتصادية لتسريح عدد من العمال في منشأتها.