الربيع الالكتروني: وثائقي على شاشة بي بي سي العربية

في ميدان التحرير مصدر الصورة AP
Image caption مظاهرات في مديان التحرير

أنتجت قناة بي بي سي العربية فيلما وثائقيا بعنوان الربيع الإلكتروني، يتناول دور الإعلام الجديد ووسائل التواصل الاجتماعي في تحريك أحداث الثورات العربية أو ما يطلق عليها ثورات "الربيع العربي".

يعرض الفيلم على بي بي سي العربية يوم الاثنين 19 مارس/ آذار 2012 الساعة 19:07 بتوقيت غرينتش.

"الربيع الالكتروني" يحاول الإجابة على تساؤلات عدة من أبرزها: ما هو دور المدونين وناشطي الإنترنت في الثورات العربية؟ وما دور الصورة المنقولة عبر الهاتف والانترنت في تحريك الشارع العربي وصولا الى اسقاط أنظمة بأكلمها؟

ويستعرض الفيلم دور الإعلام الجديد في معظم مناطق الثورات العربية، انطلاقا من الثورة التونسية حيث كان نشر صور الاعتصام الذي أعقب حرق محمد البوعزيزي لنفسه على الفيس بوك سبيلا لنشر خبر اعتبر محرك الربيع العربي.

ثم مرورا بالثورة الليبية حيث كانت الصور تهرب عبر الحدود الى تونس بهدف ايصالها الى العالم. أما في مصر فقد قام المدونون بدور المحرك لانتفاضة شعبية أطاحت بنظام ظن كثيرون أنه لن يرحل أبدا.

وفي البحرين حيث "التعتيم الاعلامي" على الحراك الشعبي، وجدت المعارضة في وسائل التواصل الاجتماعي سبيلا لإسماع صوتها، وصولا إلى سورية حيث تكاد صحافة نشطاء الإنترنت تكون الوسيلة الوحيدة لتغطية الأحداث بسبب القيود الشديدة المفروضة على وسائل الإعلام العربية والعالمية.

وقال محمد يحيى، رئيس تحرير البرامج في تلفزيون بي بي سي عربي إن الهدف من إنتاج "الربيع الالكتروني" هو إبراز دور الإعلام الجديد ووسائل التواصل الإجتماعي في توجيه مسار أحداث الربيع العربي وتوفير مادة التغطية الصحفية في نفس الوقت.

وأضاف محمد يحيى أن الوثائقي صور في أكثر من بلد ويتضمن مقابلات مع مدونين كان لهم دور مهم في تشكيل معالم الربيع العربي وفي نقل أحداثه التي فاجأت العالم وأدهشته.

المزيد حول هذه القصة