"فوكس نيوز" تعتذر عن البث الحي لرجل ينتحر في أريزونا

آخر تحديث:  الأحد، 30 سبتمبر/ أيلول، 2012، 17:52 GMT
فوكس

استمرت المطاردة لعدة أميال في الصحراء

اعتذرت شبكة فوكس نيوز الإخبارية الامريكية عن بثها الحي لرجل ينتحر مطلقا الرصاص على رأسه.

وكانت طائرة مروحية تابعة للشبكة تبث لقطات لمطاردة سريعة بدأت من مدينة فينيكس بولاية أريزونا الجمعة.

وبعد أن استمرت المطاردة لعدة أميال في الصحراء، أظهرت اللقطات الرجل يترجل من مركبته ويتجه راكضا إلى طريق رملية، ليقوم بعدها بتصويب السلاح نحو رأسه ويطلق النار.

من جانبه، اعتذر المذيع التلفزيوني شيبرد سميث في وقت لاحق للمشاهدين عن عدم قطع البث الحي لتلك اللقطة.

وقالت شرطة فينيكس إن المطاردة بدأت باختطاف المركبة.

حيث قال الرقيب تومي تومبسون، المتحدث باسم الشرطة، إنه يذكر أن الرجل كان قد استولى على المركبة من زوجين تحت تهديد السلاح خارج أحد المطاعم.

وقد رصدت الشرطة المركبة وبدأت بمطاردتها. وأطلق السائق بعض الأعيرة النارية على سيارة الشرطة، إلا أن أحدا لم يصب بأذى.

وكانت المركبة تسلك طريق 10 السريعة متجهة نحو الغرب، قبل أن ينحرف قائدها في طريق رملية على بعد ما بين 70 إلى 80 ميلا من الحدود الفاصلة بين ولايتي أريزونا وكاليفورنيا.

وأضاف تومبسون: "لقد ترجل من السيارة وأطلق النار على نفسه." مؤكدا أن كل جهود إنقاذه باءت بالفشل، ومضيفا أن هويته لم يجر تحديدها بعد.

"خطأ بشري شنيع"

واعتذر سميث عن بث تلك اللقطات، مؤكدا على أنها لم تكن متوقعة.

من جانبه قال مايكل كليمينت، نائب المدير التنفيذي لقسم تحرير الأخبار بالشبكة، إن القناة تبذل قصارى جهدها لتتفادى أي مصدر لإزعاج المشاهدين، إلا أنها لم تفلح في ذلك.

وقال معقبا: "اتخذنا كل الاحتياطات لنتفادى بث أية لقطات حية من هذا القبيل، حيث وضعنا فارقا زمنيا مدته خمس ثوان ما بين الوقت الحقيقي للقطة ووقت بثها على شاشتنا."

وتشتهر وكالة فوكس نيوز بتتبع مطاردات السيارة من خلال وحداتها المحلية التابعة لها ومن ثم بثها في لقطات حية.

ويذكر أن تلك لم تكن المرة الأولى التي تبث فيها لقطة حية على الشاشة الأمريكية لحادثة انتحار عن طريق الخطأ.

ومن المتعارف عليه عند المذيعين أنهم يقومون بتأخير وقتي للمواد التي تبث على الهواء مباشرة، حتى تكون عندهم مساحة من التحكم في المحتوى الذي يجري بثه.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك