جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مقابلة مع الكاتب الاختصاصي في قضايا الاقتصاد سعد هجرس

قررت السلطات المصرية تحديدَ العاشرةِ مساءً لإغلاق المحال التجارية والمقاهي في مصر بهدف توفير الدعم على الطاقة والكهرباء. وتم أيضاً تحديد الثانية عشرة صباحاً موعدا لإغلاق المطاعم، على ان تكون هناك خدمة ليلية للصيدليات التى تقدم الخدمات الطبية للمواطنين. سيتم تنفيذ هذا المقترح بعد عيد الأضحى المتوقع بنهاية هذا الشهر، على يستثنى من هذا القرار المنشآت السياحية التى يستمر عملها وفقاً لما تطلب طبيعة العمل.

وهذه ليست المرة الاولي التي يتم فيها اصدار قرار في مصر لتحديد اوقات اغلاق المحال التجارية حيث صدر قرار مماثلٌ في السبعينيات من القرن الماضي ولم يتم تطبيقه، كما صدر قرار مماثل في نهاية عام الفين وعشرة وحالت أحداث الثورة في يناير 2011 دون تنفيذه. ربيع حسين يعمل مديرا لأحد متاجر لعب الأطفال الكبرى في منطقة المهندسين بالعاصمة المصرية وقد أخبر نانسي إبراهيم كيف سيتأثر عمل المحل بعد تنفيذ القرار.

أما الكاتب الاختصاصي في قضايا الاقتصاد سعد هجرس فقال إلى صفاء فيصل إنه يعتقد أن هذا القرار هو مجرد بالونة اختبار لقياس رد فعل الناس عليه.