الأقليات العرقية الأميركية، وكرسي الرئاسة.

آخر تحديث:  الأربعاء، 7 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 17:45 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

قبل سنوات، قبل نجاح أوباما في انتخابات الرئاسة قبل أكثر من أربع سنوات ، لم يكن الأميركيون الأفارقة يتوقعون إنتخاب رئيس من أصل أفريقي إلى البيت الأبيض، ولكن ها هو الرجل ينجح للمرة الثانية اليوم. هالة صالح تسأل: هل يتحقق أمر من جديد مستقبلاً؟

استمعmp3

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قبل سنوات، قبل نجاح أوباما في انتخابات عام 2008، قليلون جداً في أميركا كانوا يتوقعون انتخاب رئيس أميركي من أصل أفريقي. لكن أوباما نجح، وها هو اليوم ينجح مرة ثانية. فهل سيصبح من العادي وصول رئيس من أقليات عرقية إلى رئاسة أميركا؟ هل سينتخب رؤساء سود آخرون؟ وماذا عن رؤساء منتمين الى الأقليات الأخرى مثل اللاتينيين والآسيويين والسكان الأصليون لأميركا؟ وهل سيكون هناك رئيس أمريكي من أصل عربي في المستقبل؟ تقرير هالة صالح

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك