جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فاعلية وآثار قرارات المقاطعة

منعت السلطات اللبنانية عرض فيلم الصدمة للمخرج اللبناني زياد الدويري، والذي صُوِّرت أجزاء منه في إسرائيل وشارك فيه ممثلون إسرائيليون. وجاء قرار منع الفيلم بطلب من مكتب مقاطعة إسرائيل التابع للجامعة العربية، وهو القرار الذي وصفه الدويري بأنه "أمرٌ غبي"، كما قال. أثار قرار منع الفيلم جدلاً في لبنان، ولا سيما أنه عرض في مهرجان دبي السينمائي وفي المهرجان الدولي للفيلم في مراكش في المغرب حيث فاز بنهايته بالجائزة الأولى. وهناك من يعتبر أن هذه القرارات في حاجة إلى إعادة النظر فيها بما يتطابق والتطور الحاصل في الحياة، حيث يرون أن لها تأثيرا سلبيا على حياة الناس وتقدم المجتمعات. فلماذا لا يُعاد التفكير في مثل هذه القرارات؟ سمر رضوان حاولت الإجابة على هذا الأسئلة في لقاء مع مخرج فيلم الصدمة زياد الدويري.