جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

التحقيقات في انتهاكات النزاعات المسلحة

أقر مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة بوجود حاجة لإجراء تحقيق فوري ومحايد بشأن مزاعم المعارضة السورية بأن القوات الحكومية استخدمت أسلحة كيميائية في هجوم بمنطقة الغوطة بريف دمشق.

وفي غضون هذا وقعت 35 دولة من أعضاء الأمم المتحدة - بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا - رسالة تدعو إلى قيام مفتشي المنظمة الموجودين بالفعل في سوريا للتحقيق في الواقعة في أقرب فرصة ممكنة.

سفيان ثابت تحدث الى مدير مركز الشرق الأدنى و الخليج للتحليل العسكري رياض قهوجي وسأله عن إمكانية إجراء تحقيق في بلد يعاني من حرب عنيفة