جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

حرب الطرق

"في التأني السلامة وفي العجلة الندامة". كثيرون منا سمعوا بهذا المثل ولكن كثيرين أيضا" لا يعملون به عندما يجلسون خلف مقود سياراتهم.

والنتيجة قد تكون حوادث قاتلة.

في المغرب مثلا" تودي "حرب الطرق" - كما يطلق عليها - هناك بحياة ما يقارب أربعة آلاف شخص سنويا".. وتتسبب في سقوط عشرات الآلاف من المصابين. العواقب لا تكون على الصعيد الإنساني والاجتماعي فقط بل أيضا" المالي.

السلطات الحكومية تؤكد أن عدم احترام قانون السير، هو السبب الرئيس في ارتفاع معدلات الحوادث. ولكن آخرين يعزونها إلى تفشي الرشوة وغياب المراقبة وضعف البنية التحتية.

تقرير مراسل بي بي سي إكسترا في العاصمة المغربية الرباط يلقي الضوء على تلك المشكلة: